الحقيقه الكامله لما حدث في حريق استوديو الأهرام

 الحقيقه الكامله لما حدث في حريق استوديو الأهرام!

في يوم 15 مارس 2024، هز حريق هائل ستوديو الأهرام، أحد أعرق وأهم استوديوهات السينما في مصر والعالم العربي. اندلعت النيران في ديكورات "الحاره " المُخصصة لتصوير مسلسل "المعلم" للفنان مصطفى شعبان، وسرعان ما انتشرت لتشمل مساحة واسعة من الاستوديو، مُلتهمةً الديكورات والمعدات والأرشيف التاريخي الثمين.


الحقيقه الكامله لما حدث في حريق استوديو الأهرام
تعرف علي ما حدث في حريق ستوديو الاهرام! 


سبب اندلاع الحريق:


اندلع الحريق في حوالي الساعة 8 مساءً في أحد الديكورات المُستخدمة في تصوير مسلسل "المعلم" من بطولة مصطفي شعبان .

لم يتم تحديد سبب الحريق حتى الآن، لكن يُرجح أن يكون ذلك بسبب ماس كهربائي.


انتشار الحريق:


- انتشر الحريق بسرعة كبيرة بسبب الديكورات الخشبية والمواد القابلة للاشتعال داخل الاستوديو.

- استمر الحريق لأكثر من 5 ساعات قبل أن تتمكن فرق الحماية المدنية من إخماده.


خلّف الحريق خسائر فادحة، أهمها:


1-دمار ديكورات مسلسل "المعلم ": احترقت الديكورات بالكامل، مما أدى إلى تأجيل تصوير المسلسل بشكل مؤقت.


2- تلف معدات التصوير: لحقت أضرار كبيرة بمعدات التصوير والإضاءة، مما تسبب في خسائر مالية كبيرة.


3- ضياع الأرشيف التاريخي: احترق جزء من الأرشيف التاريخي لاستوديو الأهرام، الذي يضمّ أفلامًا ومسلسلات نادرة.


4- إصابة 12 شخصًا: أصيب 12 شخصًا، بينهم 3 من رجال الإطفاء، باختناقات جراء الدخان الكثيف.


5- 7 عقارات تضررت من الحريق والجهات المعنية تقوم بعملية الحصر الفوري لأصحاب الشقق"لا إصابات أو وفيات في حريق أستوديو الأهرام.



الحقيقه الكامله لما حدث في حريق ستوديو الاهرام



❇️تاريخ ستوديو الأهرام


- ويعد ستوديو الأهرام أحد أعرق استوديوهات السينما فى مصر، وتأسس على يد اليونانيين "أفابخلوس أفراموسيس"، و"باريس بيلفيس" سنة 1944.

- وبني على مساحة قدرها 27000 م2، اشتملت على 3 بلاتوهات، وصالة عرض، وتانيه للدوبلاج، ومعمل للتحميض والطبع. 


-ولعب الاستوديو دورا رائدا فى إثراء الحركة السينمائية المصرية، إذ تم تصوير الكثير من الأفلام والمسلسلات فى بلاتوهاته مثل "ابن حميدو، وحديث الصباح والمساء، وأرابيسك، وعاشت للحب، وحياة أو موت، وريا وسكينة"



الفنان فتوح أحمد يكشف تفاصيل حريق لوكيشن تصوير "المعلم" باستوديو الأهرام


وكشف الفنان فتوح أحمد تفاصيل حريق أستوديوهات الأهرام بمنطقة العمرانية، حيث تعرض لوكيشن تصوير مسلسل "المعلم" الذي يشارك في بطولته إلى الحرق بالكامل. 

وقال فتوح في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، بأن الحريق لم يسفر عنه خسائر بشرية، لكن هناك حالات اختناق بسيطة تتعامل معها سيارات الإسعاف المتمركزة بمحيط الحريق.


قال عبد الرحمن شاهد عيان على حريق استديو الأهرام إن السبب وراء تزايد الـ حريق أن الاستوديو كان مليئا بالخشب وكان هناك خشب مسنود على العمارات وحوالي 4 عمارات اتحرقت في ساعتين منذ بداية الحريق.

وأكد أنه حدثت أصوات انفجار بعد الحريق دون تحديد أن يكون السبب انفجار غاز من عدمه ما تسبب في تدمير شقق وعمارات مجاورة للحريق، دخلت منزلي وجدت مدمر وكل ما في البيت كان هيضيع لولا تدخل أبي وخالي وأقاربي مع رجال الإطفاء واستمر الحريق حتى 6 ونصف صباحا ووجدنا أن العمارات الموجودة بجوار الاستديو مدمرة تمامًا.



التحقيقات:


- باشرت النيابة العامة التحقيق في الحادث لمعرفة سببه وتحديد المسؤوليات.

- تم تشكيل لجنة هندسية لتقييم الأضرار التي لحقت بالاستوديو.



التأثير على صناعة السينما:


يعتبر استوديو الأهرام من أهم استوديوهات السينما في مصر، وقد تم تصوير العديد من الأفلام الشهيرة فيه.

من المتوقع أن يؤثر الحريق على صناعة السينما المصرية بشكل كبير، حيث سيضطر صناع الأفلام إلى البحث عن أماكن أخرى للتصوير.


حقيقه ما حدث في حريق ستوديو الاهرام



جهود الدولة المصرية بشأن حريق استوديو الأهرام:

توجيهات رئاسية:


1- توجيهات عاجلة من الرئيس عبد الفتاح السيسي بالإسراع في صرف تعويضات فورية للمتضررين من الحريق.

2- تكليف وزارة التنمية المحلية بتقييم السلامة الإنشائية للمباني المتأثرة تمهيدًا لإجراء المقايسة اللازمة والشروع في أعمال البناء والترميم.

3- توجيه الحكومة بتحمل تكلفة إعادة الوضع كما كان.

4- اصدار بطاقات رقم قومي بديله لمن فقدها أثناء الحريق.


جهود حكومية:


محافظة الجيزة:

1- تشكيل لجنة لتقييم الأضرار وتحديد حجم التعويضات.

2- توفير سكن بديل للعائلات التي تضررت منازلها.

3- بدء أعمال الإصلاح في المباني المتضررة.


وزارة الثقافة:

• تشكيل لجنة للتحقيق في أسباب الحريق.

• تقديم الدعم المادي والمعنوي للعاملين في الاستوديو.

• العمل على إعادة تأهيل الاستوديو وإعادة بنائه.

جهود أخرى:


🔸 تبرعات من رجال الأعمال والمجتمع المدني لمساعدة المتضررين.

🔸 حملات توعية بمخاطر الحرائق وكيفية الوقاية منها.


ملاحظات:


لا تزال التحقيقات في أسباب الحريق جارية.

تواصل الدولة جهودها لمساعدة المتضررين من الحريق وإعادة تأهيل الاستوديو.


وزارة الثقافة:


أعربت وزارة الثقافة المصرية عن خالص تعازيها في ضحايا الحادث.

أكدت الوزارة على أنها ستعمل على إعادة إعمار الاستوديو بأسرع وقت ممكن.


الخلاصة:


لا زال الغموض يلف حادثة حريق استوديو الأهرام، لكن ما هو أكيد أن هذا الحادث سيكون له تأثير كبير على صناعة السينما المصرية.


يُعدّ حريق استوديو الأهرام مأساة ثقافية كبيرة، تركت ندوباً عميقة في صناعة السينما المصرية. يجب على الجهات المعنية اتخاذ خطوات جادة لمنع تكرار مثل هذه الحوادث، وضمان سلامة العاملين في مجال الإنتاج الفني.




مصادر:


https://gate.ahram.org.eg/- 


https://www.almasryalyoum.com/-


https://www.elwatannews.com/-

تعليقات

المشاركات الشائعة